تراجع البورصة السعودية بتأثير أسعار النفط …ودبي تتماسك قرب أعلى مستوى في 15 شهرا

Jan-12

دبي – رويترز: هبطت البورصة السعودية أمس الأربعاء متراجعة للجلسة الرابعة على التوالي، بعدما شهدت أسعار النفط مزيدا من الانخفاض، بينما سجلت أسواق الأسهم الخليجية الأخرى تحركات محدودة، وتماسكت دبي قرب أعلى مستوى لها في 15 شهرا.
وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.6 في المئة إلى 6895 نقطة، لتنزل عن مستوى الدعم الفني البالغ 7002 نقطة الذي سجلته في منتصف ديسمبر/كانون الأول.
وارتفعت السوق بما يزيد عن 30 في المئة من مستوياتها المنخفضة التي سجلتها في أكتوبر/تشرين الأول، ولذا يقول محللون إن ضغوط جني الأرباح كانت أمر حتميا.
وقفز سهم ينبع الوطنية للبتروكيماويات «ينساب» بنحو أربعة في المئة في الساعة الأولى من التعاملات، لكنه أغلق مستقرا بعدما سجلت الشركة زيادة 53.4 في المئة في صافي ربح الربع الأخير من العام الماضي إلى 602.85 مليون ريال (161 مليون دولار) بما يتماشى مع توقعات المحللين.
وهبط 12 سهما من أسهم 13 شركة مدرجة منتجة للبتروكيميائيات مع تراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك» ذي الثقل في السوق 0.5 في المئة. وسجلت أسهم جميع البنوك الاثني عشر المدرجة أداء ضعيفا مع انخفاض سهم «مصرف الراجحي» 1.2 في المئة.
وتراجع مؤشر سوق دبي 0.1 في المئة إلى 3722 نقطة. وهبط سهم «الاتحاد العقارية» 1.7 في المئة، وسهم «سوق دبي المالي»، البورصة الوحيدة المدرجة في منطقة الخليج، 1.4 في المئة.
لكن بعض الأسهم في قطاع التأمين حققت أداء أفضل، إذ صعد سهم الإسلامية العربية للتأمين «سلامة» 6.5 في المئة في تداول مكثف، مسجلا أعلى مستوى إغلاق له منذ أغسطس/آب 2015.
وشهدت أسهم قطاع التأمين تقلبات أيضا في أبوظبي المجاورة.
وقفز سهم «ميثاق للتأمين التكافلي» خمسة في المئة، لكن سهم «الخزنة للتأمين» هوى 8.5 في المئة. وهبط المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1 في المئة.
وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.6 في المئة إلى 13089 نقطة، مسجلا مستوى قياسيا مرتفعا جديدا. لكن حجم التداول تراجع بنحو النصف من مستواه المرتفع في الأسبوع الماضي. وأظهرت بيانات البورصة أن الصناديق الأجنبية اشترت أسهما مصرية أكثر مما باعت بفارق بسيط، بعدما كانت بائعا صافيا أمس الأول.
وقفز سهم «العربية للإسمنت» 9.9 في المئة إلى 8.33 جنيه مصري، لتبلغ مكاسبه على مدى الجلستين السابقتين 16.9 في المئة، بعدما صنفته «بلتون المالية» بتوصية «بالشراء»، محددة سعره العادل عند 12.60 جنيه، وعزت ذلك إلى ارتفاع أسعار الأسمنت وبيئة التسعير الجيدة.
وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:
في السعودية تراجع المؤشر 1.6 في المئة إلى 6895 نقطة. كما تراجع مؤشر دبي 0.1 في المئة إلى 3722 نقطة. أيضا تراجع مؤشر أبوظبي بنسبة 0.1 في المئة إلى 4663 نقطة.
وزاد المؤشر القطري 0.04 في المئة إلى 10704 نقاط. كما زاد المؤشر الكويتي 0.3 في المئة إلى 6030 نقطة.
وارتفع المؤشر العُماني 0.3 في المئة إلى 5796 نقطة، بينما انخفض المؤشر البحريني 0.1 في المئة إلى 1209 نقاط.
وفي مصر ارتفع المؤشر 0.6 في المئة إلى 13089 نقطة.

تراجع البورصة السعودية بتأثير أسعار النفط …ودبي تتماسك قرب أعلى مستوى في 15 شهرا