يوم دامٍ في أفغانستان: 33 قتيلاً بتفجيرات قرب البرلمان في كابول ودار الضيافة في قندهار

سفير الإمارات ووالي قندهار بين الجرحى

Jan-11

كابول ـ نيويورك ـ (الأمم المتحدة) ـ «القدس العربي» عبد الحميد صيام ـ وكالات: شهدت أفغانستان يوماً دامياً أمس حيث قتل على الأقل 33 شخصاً، تسعة منهم، مساء الثلاثاء، باعتداء استهدف مقر إقامة والي قندهار في جنوب أفغانستان، بحسب تلفزيون «تولو نيوز» المحلي نقلاً عن متحدث في الولاية، وبين الجرحى السفير الإماراتي. بينما قتل ما لا يقل عن 24 شخصاً ، وأصيب العشرات بجروح في انفجارين وقعا قرب مبنى البرلمان الأفغاني.
وقال متحدث باسم شرطة المنطقة من جهته إن الحصيلة «12 جريحاً ومثلهم من القتلى» في تفجير قندهار، وبين المصابين والي قندهار وسفير الإمارات جمعة محمد الكعبي. بينما ذكرت وكالة الانباء الإماراتية أن وزارة الخارجية «تتابع تبعات الاعتداء الإرهابي الآثم على دار الضيافة لوالي قندهار والذي نجمت عنه إصابة سعادة جمعة محمد عبد الله الكعبي سفير الدولة لدى جمهورية أفغانستان الإسلامية وعدد من الدبلوماسيين الإماراتيين الذين كانوا برفقته».
وفي كابول قتل ما لا يقل عن 24 شخصاً وأصيب العشرات بجروح في انفجارين وقعا قرب مبنى البرلمان الأفغاني أحدهما نفذه انتحاري راجل والثاني بسيارة مفخخة، أثناء خروج الموظفين من المكاتب. جاء ذلك في الوقت الذي أكدت فيه الأمم المتحدة أن الوضع ما زال في أفغانستان من أخطر وأعنف بلدان العالم التي تعصف بها الأزمات.

يوم دامٍ في أفغانستان: 33 قتيلاً بتفجيرات قرب البرلمان في كابول ودار الضيافة في قندهار
سفير الإمارات ووالي قندهار بين الجرحى