الإحصاء: انخفاض الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي في فلسطين

أشرف الهور

Jan-07

غزة ـ «القدس العربي»: أعلن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، أن الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي في المناطق الفلسطينية سجلت انخفاضاً مقداره 1.13٪ خلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر من العام المنصرم، مقارنة بشهر تشرين الأول/أكتوبر من العام ذاته.
وأوضح تقرير جديد للجهاز انخفاض الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي إلى 104.29 خلال تشرين الثاني/نوفمبر مقارنة بـ 105.49 خلال تشرين الأول/أكتوبر.
وفي بيانه حول حركة كميات الإنتاج الصناعي على مستوى الأنشطة الاقتصادية الرئيسية، أوضح أن نشاط إمدادات الكهرباء والغاز والبخار وتكييف الهواء سجل انخفاضاً مقداره 11.17٪ والذي تشكل أهميته النسبية 11.98٪ من إجمالي أنشطة الصناعة.  كما سجل نشاط التعدين واستغلال المحاجر انخفاضاً مقداره 1.97٪ وتشكل أهميته النسبية 4.06٪ من إجمالي أنشطة الصناعة.
وأوضح التقرير أن أنشطة الصناعات التحويلية سلجت انخفاضاً مقداره 0.35٪ خلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، مقارنة بالشهر السابق والتي تشكل أهميتها النسبية 83.19٪ من إجمالي أنشطة الصناعة.
وذكر أن نشاط إمدادات المياه وأنشطة الصرف الصحي وإدارة النفايات ومعالجتها سجلت ارتفاعاً نسبته 23.07٪ والذي تشكل أهميته النسبية 0.78٪ من إجمالي أنشطة الصناعة.
وعلى صعيد الأنشطة الفرعية والتي لها تأثير نسبي كبير على مجمل الرقم القياسي، فقد سجلت بعض أنشطة الصناعات التحويلية انخفاضاً خلال الشهر ذاته، مقارنة بالشهر الذي سبقه، وأهمها صناعة منتجات المعادن المشكلة عدا الماكنات والمعدات، وصناعة منتجات التبغ، وصناعة منتجات المطاط واللدائن، وصناعة الكيميائيات والمنتجات الكيميائية، وصناعة الملابس، وصناعة الجلد والمنتجات ذات الصلة، ونشاط الطباعة واستنساخ وسائط الإعلام المسجلة.
من ناحية أخرى ذكر التقرير أن الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي سجل ارتفاعاً في بعض أنشطة الصناعات التحويلية منها صناعة المشروبات، وصناعة المنتجات الصيدلانية الأساسية ومستحضراتها، وصناعة المنتجات الغذائية، وصناعة منتجات المعادن اللافلزية الأخرى، وصناعة الخشب ومنتجاته. 
ويتأثر الاقتصاد الفلسطيني كثيرا بسياسات الاحتلال الإسرائيلي، الذي يفرض حصارا محكما على قطاع غزة يمنع استمرار عجلة الصناعة والتجارة، وأدى إلى ارتفاع نسب الفقر والبطالة لتصل إلى أعداد كبيرة تقارب الـ 50٪ في حين تتأثر مناطق الضفة الغربية كثيرا بإجراءات الاحتلال، وأهمها مصادرة الأراضي وهدم المنشآت الصناعية ووقف العمل في كثير من الورش.

الإحصاء: انخفاض الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي في فلسطين

أشرف الهور