الممثل الكوميدي روان أتكينسون يدافع عن جونسون في مسألة النقاب

Aug-10

18ipj

لندن: دافع الممثل والكوميدي البريطاني روان أتكينسون، الذي اشتهر في أنحاء العالم بشخصية “مستر بين”، عن وزير خارجية بريطانيا السابق بوريس جونسون بسبب التعليقات التي أدلى بها الأخير حول النقاب.

وكتب أتكينسون في رسالة إلى جريدة “التايمز″ البريطانية نشرتها الجمعة: “بصفتي مستفيدا مدى الحياة من حرية إلقاء النكات عن الدين، أعتقد أن نكتة بوريس جونسون التي شبّه فيها من يرتدين النقاب بصناديق الخطابات، دعابة جيدة للغاية”.

وقارن جونسون النساء اللواتي يرتدين الزي الإسلامي الذي يغطي الوجه بالكامل وبه فتحة للعينين، بلصوص البنوك وصناديق الخطابات، وذلك في مقال نشرته صحيفة “التليجراف” البريطانية في وقت سابق الأسبوع الجاري. وفي أعقاب شكاوى، تلاها رفض جونسون تقديم اعتذار، يواجه وزير الخارجية السابق تحقيقا حول ما إذا كان قد خرق قواعد سلوك حزب المحافظين.

وكتب أتكينسون: “إنه تشبيه بصري شبه كامل ونكتة، سواء اعتذر جونسون عنها أم لم يعتذر، ستبقى في الوعي العام بعض الوقت”.

وأضاف: “كل النكات عن الدين تسبب استياء، لذلك لا طائل من الاعتذار عنها. إنما يجب الاعتذار عن النكات السيئة فحسب. على هذا الأساس، لا يجب عليه تقديم اعتذار”.

ودعا منتقدون من داخل حزب المحافظين وخارجه، بينهم رئيسة الوزراء تيريزا ماي، جونسون إلى الاعتذار.

ويقول كثيرون إن جونسون يروج لليمين المتطرف ويثير الرهاب من الإسلام بتصريحاته.

وإذا ما ثبت أن جونسون خرق مدونة السلوك الخاصة بالحزب، يمكن طرده من الحزب.

يذكر أن جونسون ترك حكومة ماي في تموز/ يوليو بعد خلافه مع رئيسة الوزراء حول خططها لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. (د ب أ)