برشلونة يجني أرباحا قياسية مع غلق الميركاتو الصيفي الإنكليزي

Aug-09

13

“القدس العربي”: ساهم نادي إيفرتون في نجاح الخطة التي وضعتها إدارة برشلونة مُسبقًا، للحصول على أعلى عائد مادي من أنصاف النجوم، الذين أوصى المدرب ارنستو فالفيردي بضرورة التخلص منهم قبل غلق فترة الانتقالات الصيفية سواء في إنكلترا أو إسبانيا.

وأوضحت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكاتلونية، أنه للمرة الأولى منذ فترة طويلة، تنجح الإدارة في تسويق اللاعبين الفائضين عن الحاجة بشكل مُفيد للخزينة، وذلك بجمع ما يزيد عن 130 مليون يورو، بعد التخلص من الثنائي ياري مينا وأندريه غوميش في آخر ساعات “ديدد لاين” البريميرليغ.

وأشار المصدر، إلى أن إدارة التعاقدات الجديدة متمثلة في اللاعب الفرنسي السابق إريك أبيدال وبيب سيجيرا، أنعشت خزينة البلو غرانا بمبالغ غير مسبوقة في تسويق وبيع اللاعبين، والأهم من ذلك، أنها غطت تكاليف الصفقات الجديدة، التي وصلت لنحو 124 مليون يورو لضم الرباعي آرثر ميلو، آرتورو فيدال، مالكوم وكليمنت لينغليت.

بينما قائمة المغادرين، فجنى البرسا من ورائها، نحو 50 مليون يورو من عملية إعادة باولينيو إلى ناديه الصيني السابق إيفر غراند، بالإضافة لبيع دولوفيو لواتفورد مقابل 17 مليون، وأليكس فيدال لإشبيلية ب10.5، والثلاثي لوكاس ديني، ياري مينا وغوميش لإيفرتون بنحو 54.5 مليون، لتقفز الأرباح لأرقام خيالية، وما زالت مُرشحة للزيادة، في حالة تم الاستغناء عن فائضين آخرين عن حاجة فالفيردي، خاصة وأن الميركاتو في بقية البلدان باستثناء إنكلترا، سيغلق أبوابه في آخر ساعات أغسطس/ آب الجاري.