ترشح شفيق للرئاسة سيحسم في كانون الثاني المقبل

Oct-18

القاهرة ـ «القدس العربي»: نفى اللواء رؤوف السيد نائب رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية، ما تداوله بعض المواقع الإخبارية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء عن أن الفريق أحمد شفيق، رئيس الحزب والمقيم في الإمارات، حسم قراره بالترشح لانتخابات رئاسة الجمهورية المقبلة، مؤكداً أن الأمر متروك للمؤتمر العام للحزب الذي سيعقد في يناير/ كانون الثاني المقبل.
وقال في بيان، إن «أخبارا متناثرة زعمت أن الفريق تدبر أمر حملته الانتخابية مع بعض ممن التقى بهم في أبوظبي مؤخراً، وانه اختار أحدهم مديراً للحملة، وآخر متحدثاً رسمياً وذاك مديراً للشؤون المالية».
وتمادى الخبر، وفق المصدر «في نشر ادعاءات وأباطيل عن اجتماعات بالساعات ولقاءات أخرى مع شخصيات، جميعها من وحي خيال كاتبة المقال التي ربما استقت معلوماتها ممن لا يملكون أي معلومة».
وأضاف رؤوف أن «شأن ترشح الفريق للرئاسة لا يعلمة أحد إلا سواه، وانه سبق وأكدت الصفحهً الرسمية للحزب على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، أن الفريق عندما يتخذ قراره سيعلن ذلك بنفسه دون أي وسطاء، مشيراً إلى أن الأمر برمته متروك للمؤتمر العام للحزب المقرر عقده في يناير المقبل».
وأوضح أن «لقاءات الفريق في مقر إقامته في أبو ظبي لا تتخطي كونها لقاءات عادية لا تحمل أي صبغة حزبية أو سياسية وجميعها من باب كرم الضيافة وحسن استقبال الزائر».
وشدد على أن «من يقفون وراء ترويج تلك الأنباء لديهم أزمة حقيقية في تقييم قدراتهم الاستيعابية على تقدير المواقف بحكمة وروية لأنهم يحشرون أنفسهم في قضايا ليسوا أهلا لها، وعليهم أن يفهموا أن هناك عقلاء يفكرون ويدبرون في صمت بعيدا عن الصخب والضجيج، فربما يصبر الحزب أحياناً على ممارسات البعض غير المسؤولة».

ترشح شفيق للرئاسة سيحسم في كانون الثاني المقبل